تم اغلاق باب التقدم لدورة الخريف من منحة الإقامة  ٢٠١٦ في ٣١ مايو | أيار  حيث تم استقبال ٤ استمارات مكتملة.

في هذه الدورة وحرصاً من المؤسسة على ضم أكبر عدد ممكن من الجنسيات العربية، فقد تم إعطاء الأولوية للبلدان التالية مع الترحيب بالمتقدمين من كل البلدان العربية وتم اعلان ذلك في النشرة الدورية وعلى صفحات التواصل الاجتماعي وضمن الموقع الالكتروني: الجزائر، الأردن، المغرب، ليبيا، تونس، واليمن.

التقييم الأولي للمشاريع:

  • تم استقبال ٤ استمارات من ٥ بلدان عربية على النحو التالي: إستمارة من مصر، إستمارتان من سوريا، إستمارة من المغرب و الجزائر.
  • ٥٠٪ من الاستمارات تم تقديمها باللغة العربية، ٥٠٪ من الاستمارات تم تقديمها باللغة الإنجليزية، بينما لم يتم تقديم أي استمارة باللغات الأمازيغية أو الكوردية أو الألمانية.
  • تم تقديم جميع الاستمارات خلال الاسبوع الأخير قبيل موعد إغلاق باب التقدم.  
  • جميع الاستمارات قام مخرجي ومخرجات المشاريع.  
  • ٢٥٪ من المتقدمين والمتقدمات يخوضون تجربة الإخراج  لأول مرة.  
  • ١٤٪ من المتقدمين والمتقدمات تتراوح أعمارهم ما بين ١٨-٢٩ سنة و ٨٦٪ تتراوح أعمارهم ما بين ٣٠-٣٩ سنة.
  • نسبة المتقدمات و المتقدمين هي ٤٣ ٪ من النساء، بمقابل ٥٧٪ من الرجال.
  • الاستمارات تمت لصالح فيلم وثائقي طويل واحد، و فيلمين متوسطي الطول و فيلم واحد قصير
  • ٢٥٪ من المشاريع المقدَّمة، لديهما منتج أو منتج مشارك أو كليهما.
  • ٧٥٪ من المشاريع نجحت في تحصيل دعم مالي قبيل التقديم لمنحة الإقامة.  
  • متوسط طول المادة السمعبصرية المرفقة مع كل مشروع هو ٤٥ دقيقة مونتاج.
  • ٥٠٪  من المخرجين و المخرجات، تقدموا مع شريك للحضور معهم في منحة الإقامة (إما مع مخرج/ة مشارك/ة أو مونتير/ة)، في حال تم اختيارهم. بينما طالب ٥٠٪ من المتقدمين بأن يتم تعيين مونتير/ة في حال اختيارهم.
  • في العلاقة بين مواضيع المشاريع المطروحة وسياقها السياسي والاجتماعي، حاكت المشاريع المتقدمة مواضيع متعددة ومنها: ظروف العيش في زمن الاضطرابات السياسية، المواطنون الصحفيون ومراسلوا الحرب، حقوق المرأة، حقوق الأقليات و قضايا الترحيل والتطهير العرقي.

التقييم النهائي للمشاريع المتقدمة:

  • تم تحويل جميع المشاريع المتقدمة للجنة التوصية والإختيار
  • تألفت لجنة التوصية والإختيار من السينمائي والمدرب أنس أوسترغارد من الدنمارك و السينمائي و رئيس المنح في مؤسسة الدوحة للأفلام خليل بن كيران من المغرب، و نائبة المدير العام و مديرة برامج السينما في الصندوق العربي للثقافة و الفنون ريما مسمار من لبنان.
  • قامت اللجنة بدراسة المشاريع بشكل مستفيض، و بمعاينة المواد السمعبصرية، والمونتاج المرسل، والمعالجة الدرامية، والمحتوى السياسي والاجتماعي، ومدى أصالة وجهة نظر المؤلفين.
  • نالت المشاريع التالية منحة الإقامة لدورة خريف ٢٠١٦ و تم إعلام المتقدمين والمتقدمات:
    • مغاربة بلا أرض | سوريا الكحلاوي و انتصار جبيهة | المغرب و الجزائر | ٦٠ دقيقة
    • أمل |محمد صيام |  مصر | ٩٠ دقيقة